11
مارس
2021
|
18:52
Europe/Amsterdam

عبر رحلتين أسبوعياً يومي الأثنين والخميس مطار مسقط الدولي يرحب بتدشين أولى رحلات " العربية للطيران مصر" من القاهرة

تتويجا للجهود الحثيثة التي تقوم بها شركة مطارات عُمان لإستقطاب خطوط الطيران الجديدة لمطارات السلطنة تدعيما للحركة الجوية الدولية المباشرة بين السلطنة ودول العالم والدعم المستمر التي تحظى به هذه الجهود من الجهات المعنية في السلطنة, رحب مطار مسقط الدولي، اليوم الخميس، بتحية المياه التقليدية، بتدشين أولى رحلات " العربية للطيران مصر" التي ستسّير رحلاتها المباشرة بمعدل رحلتين أسبوعياً بين مطار القاهرة الدولي ومطار مسقط الدولي اعتبارا من 11 مارس 2021.

ويأتي تسيير رحلات " العربية للطيران مصر" إلى مطار مسقط الدولي في ظل الطلب المتزايد للسفر بين البلدين العزيزين سلطنة عمان و جمهورية مصر العربية سواء للسياحة أو العمل. و ستسير " العربية للطيران مصر" في خط رحلاتها بين القاهرة ومسقط طائرة ايرباص 320A ، يومي الأثنين والخميس، حيث تقلع من مطار القاهرة الدولي 2:45 ظهرا بتوقيت القاهرة، وتصل إلى مطار مسقط الدولي عند الساعة 6:35 مساءا بتوقيت مسقط.

وحول هذا التدشين, قال الشيخ سامر بن أحمد النبهاني، رئيس وحدة العمليات التجارية في شركة مطارات عُمان "يسعدني بإسم الادارة التنفيدية وباقي الزملاء في مطارات عمان الترحيب بالزملاء " العربية للطيران مصر"  في مطارهم "مطار مسقط الدولي" ليكونوا شركائنا في النجاح المأمول بحول الله عبر توفير رحلات سفر مباشرة جديدة تضاف بين مطار مسقط الدولي و مطار القاهرة الدولي الذي يعتبر من أهم الوجهات الإقليمية في الشرق الأوسط. وبهذه المناسبة الكريمة لا يفوتني توجيه الشكر الجزيل لفريق العمل وجميع شركائنا الاستراتيجيين على الجهود التي كللت بالنجاح ولله الحمد والتي تأتي ضمن مساعينا لجذب المزيد من رحلات الطيران الدولية إلى مطارات السلطنة سواء الرحلات المنتظمة أو رحلات شركات الطيران الاقتصادي التي تهدف إلى تعزيز النشاط السياحي والتجاري بين السلطنة وبقية دول العالم، في ظل ما تملكه السلطنة من مقومات سياحية وفرص استثمارية واعده بحول الله، خاصة وان السلطنة سهلت مؤخرا دخول السياح لرعايا 103 دول من دون الحصول على تأشيرة لمدة 14 يوماً ومن ضمنهم رعايا جمهورية مصر العربية وهذا بدوره سيسهم في تعزيز النشاط السياحي بين البلدين".

وأضاف النبهاني "ستلبي هذه الرحلات الأسبوعية بين مسقط والقاهرة تطلعات المسافرين الراغبين في زيارة البلدين سواء من السلطنة أو من جمهورية مصر العربية، أو لجعل مسقط وجهتهما إلى محطات في شرق آسيا، نظرا لما يوفره مطار مسقط الدولي من خطوط ربط مع بقية المطارات في دول آسيا عبر خطوط رحلات طيران مباشرة بالاضافة إلى الإشادات المستمرة التي حققها مؤخراً في مجالات الصحة والسلامة نظير جهوده الحثيثه لتطبيق إجراءات سفر إحترازية صارمة في ظل الظروف الصحية العالمية الراهنة إتساقاً مع الجهود الوطنية للحد من انتشار فيروس كوفيد 19".

يذكر أن مطار مسقط الدولي، حقق مؤخرا إنجازاً عالمياً جديداً بحصوله على شهادة الاعتماد الصحي للمطارات من قبل مجلس المطارات العالمي، كأول مطار في الشرق الأوسط يحصل على هذا التصنيف الدولي الذي تم اعتماده مؤخراً من قبل المجلس من أجل ضبط معايير الصحة في مطارات العالم جراء تأثر القطاع بالجائحة العالمية “كوفيد 19” مما يعد دليلاً على أن التدابير الاحترازية المتبعة في مطار مسقط الدولي تتوافق مع أفضل المعايير الدولية المعتمدة ومؤشرًا على مدى التزام مطارات عمان بتطبيق إجراءات الصحة والسلامة وفق أعلى المستويات العالمية.

جدير بالذكر ان " العربية للطيران مصر"  ومنذ تفشي وباء “كوفيد-19″، حرصت على تحديث تجربة العملاء لتشمل كافة تدابير السلامة التي تنسجم مع أرقى المعايير العالمية. كما زودت كل مقصورة ضمن أسطول طائراتها بالكامل بنظام مرشحات الجسيمات عالية الكفاءة (HEPA) الذي يساعد في توفير أجواء داخلية أكثر صحة وأماناً أثناء السفر. وتحرص الشركة دائماً على تذكير العملاء بضرورة الامتثال للشروط والتدابير المطلوبة في دول المغادرة والوصول.