08
نوفمبر
2022
|
11:15
Europe/Amsterdam

مع تطلعاتها وخططها المستقبلية لإدارة مطارات عالمية "مطارات عُمان" تعرّف زوار معرض المطارات في السعودية بخبراتها في إدارة المطارات

اختتمت "مطارات عُمان" والشركات التابعة لها ترانزم المناولة وترانزم ساتس الشحن، اليوم الثلاثاء مشاركتها في معرض المطارات السعودي، الذي بدأت أعماله يوم الأثنين 7 نوفمبر واستمر لمدة يومين، ويعد أكبر حدث يتطرق لتطورات المطارات في الشرق الأوسط والعالم تستضيفه المملكة العربية السعودية، بهدف بحث سبل التعاون الاقتصادي والتجاري مع قطاع المطارات السعودي المتنامي بشكل كبير على وجه الخصوص، والشركات الدولية العارضة في المعرض.
وعرفت "مطارات عمان" خلال أيام المعرض، للزوار العالميين بخبراتها التشغيلية الناجحة في إدارة المطارات، حيث يوفر الحدث منصة مهمة لاستضافة المناقشات الثنائية بين قادة الطيران وسلسلة التوريد العالمية لتعزيز صناعة المطارات، كون المعرض مركز ربط عالمي لبناء الاتصالات والتعاونات على المستويين الاقتصادي والاجتماعي.  
وتتوجه "مطارات عمان" وشركاتها التابعة، في خططها المستقبلية الى استراتيجية ادارة مطارات عالمية مشاركة لخبراتها الواسعة في ادارة معظم مطارات سلطنة عُمان بخبرات تشغيلية كبيرة وناجحة.


ويأتي هذا المعرض ليوفر فرصة رائعة لعرض هذه الخدمات التي من شأنها خلق فرص واعدة لتحقيق هذه الاستراتيجية، مع حضور  كبار المستثمرين والمصنعين والموردين العالميين في قطاع المطارات للمعرض وهذا يعد فرصة استراتيجية كبيرة لمناقشة سبل تحقيق أهداف "مطارات عمان" المستقبلية التوسعية في ادارة المطارات العالمية. 
وتسعى "مطارات عُمان"، خاصة بعد العودة التدريجية للعمليات التشغيلية بعد جائحة "كوفيد 19"، في معظم مطارات العالم وعلى وجه الخصوص في منطقة الخليج، الى توسيع شبكة التعاون الاقتصادي مع مطارات العالم في مجالات إدارة المطارات والمناولة الأرضية وعمليات مناولة الشحن، وهذا ما يجعل مثل هذه المعارض الدولية فرص كبيرة للتوسع على مستوى العمليات وتوسيع دائرة التعاونات مع المطارات العالمية في جميع المجالات.

جدير بالذكر أن معرض المطارات السعودي، أكبر حدث مخصص لتطوير المطارات في المملكة العربية السعودية، ويجذب الآلاف من مسؤولي الصناعة والموردين والمستثمرين والمهنيين العالميين. ‏وهو فرصة استثنائية لـ "مطارات عمان" بحث سبل التعاون الاقتصادي مع قطاع المطارات السعودي المتنامي بشكل كبير. 
ويوفر المعرض منصات متعددة حيث يمكن للحاضرين التعلم من قادة الصناعة، والاطلاع على أحدث التقنيات من جميع أنحاء العالم، وتشكيل شراكات جديدة لتحسين أعمالهم.كما يوفر هذا الحدث مناقشات ثنائية بين المديرين التنفيذيين للطيران وسلاسل التوريد العالمية لتحسين قطاع المطارات.
و عقد على هامش المعرض جلسات نقاشية على مدار يومين، وتتضمن حلقات نقاش استعرضت الرؤى المستقبلية من قادة القطاع والمبتكرين الأكثر نفوذاً في عالم صناعة الطيران. شارك فيها المتحدثون أحدث ملاحظاتهم وتوقعاتهم وأفكارهم مع التركيز على الاتجاهات والتقنيات والتحديات التي يرونها للقطاع في العقد المقبل.